أخبار تقنية

تحديث تطبيق ماسنجر | زيادة الامان والفتح ببصمة الوجه والاصبع وكلمة السر

في الآونة الأخيرة أعلنت شركة فيسبوك وبالتحديد القسم الأمني عن قيامه بتطوير العديد من الأمور المهمة، والتي من المتوقع أن تضيف ميزات أكثر حيوية إلي تطبيق فيسبوك ماسنجر وذلك بهدف زيادة حماية التطبيق، لعدم القدرة علي فتحه من قبل المتطفلين.


فيسبوك تختبر مزايا أمنية جديدة علي تطبيق Messenger

فيسبوك تختبر مزايا أمنية جديدة علي تطبيق Messenger
فيسبوك تختبر مزايا أمنية جديدة علي تطبيق Messenger

شركة فيسبوك واحدةٌ من أقوي الشركات وبالتحديد موقعها الإلكتروني للتواصل الاجتماعي إذ أنه يقع في المرتبة الثانية من ناحية الاستعمال تحديداً بعد محرك البحث الشهير جوجل، من المعروف أن تلك المواقع والتطبيقات يلزم أن تقوم بعمل العديد من التطورات وذلك بغرض توفير حماية علي أعلي درجة للمستخدمين، ووضع العديد من الميزات الجديدة التي تعمل علي بقاء المستخدم الحالي وجلب المستخدمين الجدد.

كما هو المعروف أن تطبيق WhatsApp ملك لشركة فيسبوك، فبات الآن تطبيق Facebook Messenger يحذو نفس حذوه بالضبط. إذ أن الطاقم الأمني في Facebook يعمل علي اختبار المزايا الأمنية الجديدة والتي كان من أبرزها:

  • قفل التطبيق باستعمال بصمة الوجه، بصمة الإصبع مع توافر القدرة للولوج إلي الرسائل بالأمر التقليدي ألا وهو “استعمال كلمات المرور”

كيف ستعمل المزايا الأمنية الحديثة في حال إضافتها إلي فيسبوك ماسنجر

كيف ستعمل المزايا الأمنية الحديثة في حال إضافتها إلي فيسبوك ماسنجر
كيف ستعمل المزايا الأمنية الحديثة في حال إضافتها إلي فيسبوك ماسنجر

من المعروف أن حماية المستخدمين يُعد أكثر الأمور أهمية وأبرزها علي الإطلاق، لهذا نجد أن فيسبوك بدأت تنظر بتطوير الأمن وتوفير الحماية بشكل كبير لتطبيق ماسنجر مثلما فعلوا بتطبيق واتس اب، أما بالنسبة إلي تلك المميزات الحديثة فهي ستمكن المستخدمين من حمايتهم من المتطفلين.

إذ أنه حتي ولو وقع هاتفك في يد أي شخص وكان يعلم كلمة سر فتح الشاشة فلن يستطيع الولوج إلي التطبيق بتاتاً أو قراءة الرسائل. هذا الأمر الذي قد يعاني منه الجميع وبالتحديد في حالة إن كان برفقة أصدقائه المتطفلين للغاية.

كان الدافع من استعمال تلك الميزات الأمنية الحديثة واختبارها في ماسنجر هو أنه فور تطبيقها بتطبيق “واتس اب”، وجدوا الإقبال الكثيف عليه، لأنه بات أكثر أماناً حالياً وظهر ذلك جلياً فور تمكين الولوج إلي الواتس اب عن طريق إحدي الطرق الثلاث الآتية:

  1. فتح التطبيق عن طريق (بصمة الوجه)
  2. عن طريق (بصمة الإصبع)
  3. عن طريق (PIN الرمز السري)

أما بالنسبة إلي الخاصية الأولي والثانية فيلزم أن يكون هاتفك داعماً لها، أما في حالة لم يدعم هاتفك أياً من بصمة الإصبع أو حتي بصمة الوجه، فإن السبيل الوحيد لك لتتمكن من الحماية القصوي هو تعيين رمز PIN افتراضي، حيث يظهر لك رمز PIN باستمرار فور فتحك لتطبيق واتس اب وهو الذي يمنع الولوج تماماً إلا في حالة كتابته بشكل صحيح.

أما بالنسبة إلي تلك الميزات فنظراً لأنه ستضاف في تطبيق يعتبر أكثر شهرة وعالمية ألا وهي “فيسبوك ماسنجر”، والذي يأتي في المرتبة الثانية بعد تطبيق “واتس اب”، فإنه سيتم توفير العديد من المميزات بها، مثل:

  • يُمكن للمستخدم تحديد وقت إغلاق التطبيق،

حيث بعد مرور هذه الفترة الزمنية سيتم المطالبة علي الفور بتأكيد الهوية، وهي التي ستكون عن طريق الميزات الجديدة التي سيتم إضافتها وتحدثنا عنها سابقاً بالأعلي، أما بالنسبة إلي تحديد الوقت فيمكن في اختيارات أربعة فقط وهي:

  1. كل مرة فور مغادرة وإغلاق التطبيق
  2. بعد مرور 60 ثانية
  3. بعد مرور 15 دقيقة
  4. بعد مرو 60 دقيقة

هل سيكون التحديث القادم لتطبيق Messenger جيدا ام لا ؟

هل سيكون التحديث القادم لتطبيق Messenger جيدا ام لا ؟
هل سيكون التحديث القادم لتطبيق Messenger جيدا ام لا ؟

في الوقت الحالي لازال الفريق الأمني المتخصص يختبر تلك المزايا، وتم توفير تلك التحديثات لتجربتها لعدد محدد جداً من المستخدمين، بغرض تحسينها وسد الثغرات الأمنية التي من المتوقع أن تتواجد بها.

أما بالنسبة إلي الإطلاق فسيكون لكافة المستخدمين علي كلاً من المنصتين:

  • نظام تشغيل الأندرويد
  • نظام تشغيل IOS

وفقاً للتصريحات الرسمية، ولقد ذكر المتحدث الرسمي للفيسبوك بأن هذه الإضافات يتم العمل عليها وتوثيقها في النسخ القادمة من التطبيق وذلك بغرض توفير خصوصية أكبر للمستخدمين، ولمنع الآخرين من الوصول إلي الرسائل أو الإطلاع علي محتوياتها.

تلك كانت أبرز الميزات التي تم ذكرها حالياً، ولكن ما وراء الكواليس هو أن الفيسبوك تعمل علي توفير ميزات أمنية أخري أقوي وأفضل أحد أبرز تلك الميزات هو:

  • ميزة المحادثة السرية (Secret Conversation)

لكنها لازالت تفتقر إلي ميزة “التشفير التام” (End To End Encryption)

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *